●● الإسراء والمعراج ليس في شهر رجب اشتباه يتكرر ●


●● الإسراء والمعراج ليس في شهر رجب ●●


● اشتباه يتكرَّر!!!
--------------------


كلما أطلَّ علينا يوم السابع والعشرين من شهر رجب،
نجد جملة من الناس يبادرون إلى تهنئة بعضهم البعض
بذكرى الإسراء والمعراج!!!ا
والذي يدعو إلى التساؤل والاستغراب: من أين أتوا بمناسبة
الإسراء إلى ليلة السابع والعشرين من شهر رجب؟!ا
فالمبعث النبوي شيءٌ والإسراء أمرٌ آخر تماماً
ولو قمنا بجولة سريعة حول الروايات الشريفة لوجدنا أنَّه
لا عين ولا أثر لما يدل على أن الإسراء كان ليلة 27 رجب!!ا
إذن من أين تسرَّبت هذه المعلومة الخاطئة لبعض الناس؟!ا


● الجواب :
------------
مشكلة بعض الناس لا يتحققون من أين ياخذون معلوماتهم،
ولا من هويَّة ناقل المعلومة، بل يكتفون بقراءة المعلومة
أو سماعها ليشرعوا بنقلها وتناقلها وإرسالها إرسال
المسلَّمات والواجب علينا أن نكون حذرين ومتيقظين لأي
معلومة تريد الدخول إلى سجلاتنا المعرفية
فلا نسمح بدخولها إلا إذا كانت من طريق نطمئن له ونركن
إليه أما الاشتباه الواقع في تاريخ الإسراء والمعراج فمنشؤه
بعض روايات المخالفين لخط آل محمد صلوات الله عليهم
إذ أن المشهور عن الشيعة أعزَّهم الله تعالى كون الإسراء
في شهر رمضان، وقد ضعَّف علماؤنا كون الإسراء في
شهر رجب، ولما رأيت أنها مسألة تقتضي التنويه نوَّهت بها،
أملاً بالتنبه والإلتفات من الإخوة والأخوات


ونلتقي على حب محمد وآل محمد صلوات الله عليهم اجمعين
( منقول عن الشيخ أحمد الدّر العاملي )